AR
AR

شراكة بين بِني ومنصة ماستركارد تراك لإطلاق خدمة المدفوعات بين الشركات في المملكة

English version is here

تساهم في تعزيز نظم المدفوعات الرقمية للشركات في منطقة الشرق الأوسط

 

الرياض، المملكة العربية السعودية. 9 أغسطس 2021 وقعت شركة بِني للبرمجيات، المتخصصة في تقديم حلول المشتريات الرقمية، اتفاقية شراكة مع ماستركارد، الرائدة في مجال تكنولوجيا حلول الدفع، بهدف توفير خدمة مدفوعات معززة بين الشركات وذلك من خلال منصة ماستركارد تراك وسيساهم هذا التعاون في إطلاق منصة ماستركارد تراك في المملكة العربية السعودية وعلى امتداد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ماستركارد تراك ستسهل إجراء المدفوعات الإلكترونية الآمنة والفعالة بين المشترين والموردين من خلال شبكة عالمية مفتوحة. وتسمح المنصة للشركات بقدر أكبر من التحكم بالمدفوعات من خلال زيادة تبادل البيانات وتعزيز قدرات أتمتة المدفوعات عبر قنوات دفع متعددة. وتشمل الفوائد التي تقدمها المنصة للشركات القدرة على التوسع، وتحسين الأمن والتحكم، وتعزيز كفاءة التدفقات النقدية، ورقمنة العمليات اليدوية الحالية.

بهذه المناسبة، أكد إياد الدعلوج، الرئيس التنفيذي لبِني بأن "مهمتنا في بِني هي توفير الكفاءة وتمكين المنظمات. تفي منصة تراك بهذه المهام من خلال تمكين مستخدمي بِني من تحويل الأموال عبر الإنترنت إلى البائعين من خلال برنامج المشتريات بِني".

من جهته، قال جهاد خليل مدير منطقة المملكة العربية السعودية والبحرين والمشرق العربي في شركة ماستركارد: "هناك حاجة بنيوية ملحة لرقمنة نظم مدفوعات الشركات، وهو الأمر الذي أصبح أكثر أهمية مع انتشار الجائحة خلال العام الماضي، وتسمح منصة ماستركارد تراك بالاستفادة من هذه الفرصة بشكل كامل. ونحن سعداء بهذه الشراكة مع شركة بِني للبرمجيات باعتبارها ستساهم في تبسيط وتحديث نظم مدفوعات الشركات في المملكة العربية السعودية وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل عام عبر توفير خدمات معززة لتسوية المدفوعات لعملاء شركة بِني".

توفر بِني برامج إدارة المشتريات للشركات، من الشراء إلى الدفع، والتي تساعد الشركات من جميع الأحجام على إدارة المشتريات والإنفاق بشكل كامل. بالإضافة إلى ذلك، تقوم بِني ببناء سوق متكامل في المملكة العربية السعودية بهدف رقمنة التوريد والمشتريات بين الشركات لقطاعات البناء (B2B). وكانت بِني أغلقت جولة تمويل في أواخر عام 2020 من قبل مجموعة من صناديق الاستثمار الإقليمية والعالمية.

جائحة كورونا عززت التزامنا في بيني برقمنة المشتريات من الطلب حتى الدفع. شراكتنا مع تراك سوف تسهل على مستخدمينا مدفوعاتهم خلال منصة بيني " قال ماجد الدلوج ، الرئيس التنفيذي للعمليات ، بني.

وكانت ماستركارد في نوفمبر 2020 قد أعلنت أنها أضافت ميزة إمكانات بطاقة الدفع العالمية إلى منصة تراك لخدمات الدفع بين الشركات، وميزة حساب إلى حساب في الولايات المتحدة، وبأنها بصدد وضع خطط للتوسع على الصعيد العالمي. ومن المتوقع أن يوفر التعاون بين بني ومنصة تراكحلاً شاملاً للمشتريات يتيح للشركات التحويل الرقمي بالكامل ودمج مشترياتها من الطلب إلى الدفع.

ويُعد سوق برمجيات المشتريات العالمية سوقاً يتمتع بإمكانيات كبيرة وينمو حالياً بمعدل نمو سنوي يبلغ 9.1٪، ومن المتوقع أن يصل إلى 7.3 مليار دولار بحلول عام 2022 وفقًا لمؤسسة البيانات الدولية (IDC)، بينما من المتوقع أن تمثل أسواق المشتريات بين الشركات عبر الإنترنت حوالي 30٪ من إجمالي المبيعات بين الشركات عبر الإنترنت في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2024 (المصدر: التجارة الإلكترونية).

وكان جويل أيالا من صندوق Class 5 Global، ومقره وادي السليكون في الولايات المتحدة، عبر عن افتخارهم بالاستثمار في بِني، مشيراً بأنه "مع استمرار توجه المستهلكين للإنفاق بشكل كبير عبر الإنترنت، نعتقد أن ابتكارا كبِني. سيحدث في عالم المشتريات. تفخر Class 5 Global بدعمها بِني. لتبسيط عمليات إدارة المشتريات والإنفاق في المنطقة وخارجها".

-انتهى-

 

نبذة عن شركة بني

بيني سوفتوير هي شركة سعودية لإدارة المشتريات وسوق التوريد بين الشركات (B2B Marketplace). تقدم بِني حلولاً برمجية تساعد الشركات من جميع الأحجام على إدارة المشتريات والإنفاق. يساعد سوق بِني على ربط الموردين مع مشتري الصناعة في المملكة العربية السعودية. تأسست بيني في عام 2020 من قبل إياد الدعلوج وماجد الدعلوج ومحمد إبراهيم وتم تمويلها من قبل مجموعة من صناديق الاستثمار الجريء والمستثمرين الملائكيين.

 

نبذة عن شركة ماستركارد

ماستركارد (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز MA)، www.mastercard.com هي شركة عالمية متخصصة في تكنولوجيا حلول الدفع. وتتمثّل مهمتنا في ربط وتمكين اقتصاد رقمي شامل يعود بالنفع على جميع الناس في أي مكان من خلال إتاحة إجراء معاملات آمنة وبسيطة وذكية بكل سهولة. ومن خلال استخدام بيانات وشبكات آمنة وتوطيد شراكات قائمة على الشغف، تساعد ابتكاراتنا وحلولنا الأفراد والمؤسسات المالية والحكومات والشركات على تحقيق أقصى إمكاناتهم. وتستند ثقافتنا وجميع الأعمال التي نقوم بها داخل وخارج الشركة إلى حاصل اللباقة لدينا، أو (DQ). ومن خلال شبكتنا التي تمتد في أكثر من 210 بلدان ومناطق، نحن نعمل على بناء عالم مستدام يوفر إمكانات لا تقدر بثمن للجميع. ماستركارد هي الجهة المانحة الوحيدة لصندوق تأثير ماستركارد. كما أن ماستركارد هي الجهة المانحة الوحيدة لصندوق ماستركارد للتأثير.

تواصل مع فريقنا الصحفي

كن أينما يكون عملاؤك. انضم لنا وحافظ على فرص زيادة مبيعاتك.

Cookies

This site uses cookies to offer you a better browsing experience. Find out more on how we use cookies and how you can change your settings.